الحنة

 
 
نبات شجيري من العائلة الحنائية، جذوره حمراء، وأخشابه صلبة تحتوى على مادة ملونة تستعمل كخضاب للأيدي والشعر باللون الأحمر، ويوجد منها أصناف كثيرة مثل
- الهندي.
- الشامي.
- البغدادي.
- الشائكة.
والحناء الهندي هى أغنى هذه الأنواع بالمواد الملونة ، فهو يعطي اللون الأحمر الغامق والمرغوب كثيرا لدي النساء .. واللون الاسود مرغوب أكثر للذين بلغوا من العمر عتيا.
تحتوى الحناء على مادة قابضة معروفة باسم التانين وتحتوى أوراق الحناء على نسب عالية من المواد الملونة أهمها مادة اللوزون، وتحتوى على مواد تانينية ومواد صمغية.

الأستعمالات
من المعروف لدينا بأننا نستخدم من نبتة الحنه أو الحناء مسحوق الأوراق والزهور بالاضافة للجذور. وقد تفنن الكثير من الناس في كيفية تحضيرها بما يتناسب أذواقهم الخليجية أو العربية أو حتى الغربية.
وللحنه استعمالات كثير ومتعددة .. وسأذكر منها التالي:
الاوراق
- التجميل فيخضب بمعجون أوراقها الأصابع والأقدام والشعر، للسيدات والرجال على السواء.
- وتستعمل الحناء فى علاج الأورام والقروح إذا عجنت وضُمَّد بها الأورام.

- أعمال الصباغة مع إضافة مواد مثبتة للون .. كما تقوم الفتيات المبهرات البياض بعمل حوض به مغلي مسحوق الحناء بكمية كبيرة من الماء ويجلسن فيها فترة حتى يكتسبن اللون القرمزي أو النحاسي (لون قليل السمرة لامع) ذو جاذبية فتانة.
- وقد ثبت علمياً أن الحناء إذا وضعت فى الرأس لمدة طويلة بعد تخمرها فإن المواد القابضة والمطهرة الموجودة بها تعمل على تنقية فروة الرأس من الميكروبات والطفيليات، ومن الإفرازات الزائدة للدهون، كما تعد علاجا نافعا لقشر الشعر والتهاب فروة الرأس.
- وتستعمل عجينة الحنة فى علاج الصداع (الصداع الناتج من ارتفاع حرارة الرأس) بوضعها على الجبهة.
- والتخضب بالحناء يفيد فى علاج تشقق القدمين وعلاج الفطريات المختلفة.
الزهور
- وتستعمل زهور الحنة فى صناعة العطور.
- استنشاق الزهور ينشط الحواس وينعش القلب ويقوي الاعصاب.


الجذور
- المضمضة بعرقها المغلية والمنقوعة تقوي اللثة وتساعد على تماسك الاسنان.
- ويفضل استعمال معجون الحناء بالخل أو الليمون؛ لأن مادة اللوزون الملونة لا تصبغ فى الوسيط القلوي.

 

المصدر